الهب اضلعي بالسوط ضع عنقي على السكين ضع بيدي القيد لن تسطيع حصار فكري ساعة او نزع ايماني ونور يقيني فالنور في قلبي وقلبي بيدي ربي وربي ناصري ومعيني سأعيش معتصماً بحبل عقيدتي واموت مبتسماً ليحيا ديني

وسام على صدري

معاً نلتقي

Sunday, December 19, 2010

بحبك ياريس

بحبك ياريس "

قصائد الحب لمبارك أصبحت كثيرة جداً ربنا يكفينا شر هذا الحب

بحبك ياريس

بحبك يا ريس من ايام شبابك *** وبحلم بيوم أشوف فيه جنابك

تزورني في داري وتقضي نهاري *** وتاخد الماهية وتصرف بدالي

تكع الدروس وتدفع إيجاري *** ورسم النظافة ورسم المجاري

تخش في طابور لنص العصاري *** وتقسم معايا رغيف قمح روسي

مسرطن مدخن مكلكع حراري *** وتحلم بلحمة وفرخة وحباري

يجيلك فلافل ومش وبصاري *** وتاكل خضارنا بطعم المجاري

وتركب في "توك توك" يلف الحواري *** ويطلع مطب وينزل في حفرة وحلة مجاري

تقابل شباب في عمر الزهور *** على رصيف في شارع وتحت الكباري

محشش مبرشم معندوش مصاري *** ووشه مشلفط وله جسم عاري

هتعرف ساعتها تفرق مابين *** عيشة سعادتك وعيشة الجواري

بحبك ياريس

* * *

بحبك ياريس من ايام شبابك *** وبحلم بيوم أشوف فيه جنابك

تزور أهل غزة في ظل الحصار *** وتسمع دعاهم عليك ليل نهار

وأم بتصرخ في حالة انهيار ***تدور عيالها في وسط الدمار

وأطفال وجوههم عليها غبار *** ورافعين إيديهم برمز انتصار

وعايشين حياتهم في حالة احتضار *** ما بين هم فقر وبين ضرب نار

ومن كتر جوعك يجيلك دوار *** وتطلب علاج يقولك حصار

وتحتاج حديد عشان تبني دار *** وتحتاج حفايض وألبان صغار

وتحتاج تعالج جراحات كبار *** وتحتاج تسافر لخارج الديار

يسدوا المعابر عليك ليل نهار

وتصرخ تنادي ياعالم ياهوو هموت ارحموني وفكوا الحصار



يجيك رد بارد بطعم المرار

رئيس مصر مشغول بيبني الجدار

بحبك ياريس

Thursday, April 15, 2010

في ذكرى استشهاد الرنتيسي

فزتم ورب الكعبة

عجبي لك أيها الشهيد!..

حتى وأنت مسجّىً على الأكتاف كنت تقود الناس بحماس ! "



يا من وقفتَ بمركز الإعصار ِ *** طوْداً يجاهد خلفَ خط النارِ

ذلّ الكثيرُ.. وظلّ رأسُك شامخاً *** فرداً يسيـر مُواجهَ التيـّارِ

يا فارساً سبق الجيـادَ جوادُه ! *** قد عشتَ عمرَك سيّدَ المِضمارِ

أعَزمتَ ترحل قبل سجدةِ جبهةٍ*** في المسجد الأقصى دُجى الأسحارِ!

أعزمت ترحلُ! أين..أين عهودنا *** في أنْ نسيرَ لآخر المشوارِ؟!

من أنتَ ؟! قل لي هل شهابٌ عابرٌ *** بسماء عصركَ باهرُ الأنوارِ

من أنت؟! قل لي.. هل نداءٌ هادرٌ *** أم نغمةٌ قدسـيّةُ الأوتـارِ؟!

من أنت ؟! قل يا سيد الأحرارِ *** فسناءُ وجهكَ ساكنٌ أغواري

عجباً لأمرك! ما فعلتَ بمهجتي *** يا سيدي .. وبمهجة المليارِ!

تذكارُ وجهك في العيون مخلّدٌ *** لوكنتَ تعلمُ روعة التذكارِ !

قل لي، أجبني، قل لمليارٍ بكوْا *** واكشفْ لهم عن روعة الأسرارِ

فلقد لمحتُ اليوم فيك شمائلا ً *** و ملامحاً من أوجُهِ الأنصـارِ

هل في عروقكَ من دماء مهاجرٍ*** صحِبَ النبيّ محمداً في الغارِ!

عبدَ العزيز! وأنت نبضٌ هادرٌ *** للسـائرين على هدى المختارِ

عبد العزيز ! وأنت لحنٌ رائعٌ *** أضحى يُلوّن موسمَ الأشعارِ

عبدَ العزيزِ ! وأنتَ فجرٌ سـاطعٌ *** يمحـو ظـلامَ عدونا الغـدار ِ

أترى أُصِبتَ بطعنةٍ غربية ٍ؟! *** أم قد أصبتَ بغدرة " الثوارِ"!

تباًّ لهم .. آمالهم لو مرّغوا *** وجناتِهم في جزمة الجزّارِ !

لا بوركوا في بيعهم إذ بدّلوا *** شمسَ النهـار بظلمة الدولارِ

قولوا لصهيونَ الذين تجبّروا *** لا.. لن يطول بقاؤكم في داري

عارٌ علينا .. يا له من عار ِ *** إنْ طـاب عيشٌ قبل أخذ الثارِ


Saturday, March 20, 2010

هدم الأقصى . . هدم الأمة

ايهدم الاقصى وانا حي



عن عبد الله بن عمر قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يطوف بالكعبة ويقول: "ما أطيبك وأطيب ريحك، ما أعظمك وأعظم حرمتك، والذي نفس محمد بيده! لحرمة المؤمن أعظم عند الله حرمة منك، ماله ودمه" صححه الألباني.

لا نهون من الحدث الجلل أي اقتحام اليهود للمسجد الأقصى وتعويد العرب والمسلمين على مثل هذه الاعتداءات حتى تصبح أمرا طبيعيا مألوفا، ولا من حفر الأنفاق السفلية تحته لتقويض أساساته تحت ذريعة البحث عن هيكل سليمان المزعوم، ومواصلة الهجمات على باحته لإرهاب المصلين، وإثبات حق اليهود في التجول فيها، وربما إقامة كنيس مجاور للمسجد الأقصى وقبة الصخرة تطبيقا لخرافات دينية مزورة.

لا نهون من كل ذلك ولكن عدم قيام المسلمين بالقدر الواجب من نصرة إخوانهم المحاصرين في غزة (مثلا) وتركهم يموتون موتا بطيئا أشد من هدم المسجد الأقصى.

يقول رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إن المأساة الإنسانية في قطاع غزة تتواصل في الوقت الذي لا يتم فيه الالتزام بالوعود التي تم قطعها تجاه الأوضاع في المنطقة. إن مسؤوليتنا الإنسانية وضميرنا يحتمان علينا وضع حد لهذه المأساة.

وقال أردوغان إن العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة تحول بسرعة إلى مأساة إنسانية حيث أدى إلى وفاة حوالي 1400 فلسطيني معظمهم من النساء والأطفال نتيجة استخدام قنابل الفوسفور الأبيض من قبل الجيش الإسرائيلي.

وعلى الرغم من تعهدات المجتمع الدولي في مؤتمر شرم الشيخ بتقديم مليارات الدولارات لإعادة إعمار قطاع غزة إلا أنه حتى الآن مازالت المأساة الإنسانية في القطاع مستمرة، والناس لا يزالون يعيشون في خيام ولا يستطيعون أن يجدوا الماء الصالح للشرب.

يقول علماء المسلمين الموقعون على "بيان مكة": إن الذي أغرى اليهود في عدوانهم على القدس هو هذا الصمت الرهيب من الأمة بكل فئاتها.

لكن رغم هوان المسلمين الآن فإن النصر على اليهود قادم لا ريب فيه، هذه بشارة الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم، فعلى كل مسلم يعيش في هذا العصر أن يخشى أن يكون ممن قال الله فيهم: {وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم}।

واعلموا ايها المسلمون ان بهدم المسجد الاقصى تهدم الامة ولن تقوم لها قائمة بعدها واعلموا إن المسجد الأقصى سيتحرر فقط بالأيدي المتوضئة التي تحمل البندقية في يد والمصحف في أخرى، كما قال رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية في حفل تخريج ستة عشر ألف حافظ وحافظة لكتاب الله في غزة، حيث دوت مقولة "هذا هو جيل النصر".

Monday, March 8, 2010

لملموا كل الجراح


لملموا كل الجراح.. جففوا دمع النواح



Saturday, February 6, 2010

تسليم التركة

ومن للامة الغرقى اذا كنا الغريقين


 

blogger templates | Make Money Online