الهب اضلعي بالسوط ضع عنقي على السكين ضع بيدي القيد لن تسطيع حصار فكري ساعة او نزع ايماني ونور يقيني فالنور في قلبي وقلبي بيدي ربي وربي ناصري ومعيني سأعيش معتصماً بحبل عقيدتي واموت مبتسماً ليحيا ديني

وسام على صدري

معاً نلتقي

Saturday, March 20, 2010

هدم الأقصى . . هدم الأمة

ايهدم الاقصى وانا حي



عن عبد الله بن عمر قال: رأيت رسول الله صلى الله عليه وسلم يطوف بالكعبة ويقول: "ما أطيبك وأطيب ريحك، ما أعظمك وأعظم حرمتك، والذي نفس محمد بيده! لحرمة المؤمن أعظم عند الله حرمة منك، ماله ودمه" صححه الألباني.

لا نهون من الحدث الجلل أي اقتحام اليهود للمسجد الأقصى وتعويد العرب والمسلمين على مثل هذه الاعتداءات حتى تصبح أمرا طبيعيا مألوفا، ولا من حفر الأنفاق السفلية تحته لتقويض أساساته تحت ذريعة البحث عن هيكل سليمان المزعوم، ومواصلة الهجمات على باحته لإرهاب المصلين، وإثبات حق اليهود في التجول فيها، وربما إقامة كنيس مجاور للمسجد الأقصى وقبة الصخرة تطبيقا لخرافات دينية مزورة.

لا نهون من كل ذلك ولكن عدم قيام المسلمين بالقدر الواجب من نصرة إخوانهم المحاصرين في غزة (مثلا) وتركهم يموتون موتا بطيئا أشد من هدم المسجد الأقصى.

يقول رئيس الوزراء التركي رجب طيب أردوغان إن المأساة الإنسانية في قطاع غزة تتواصل في الوقت الذي لا يتم فيه الالتزام بالوعود التي تم قطعها تجاه الأوضاع في المنطقة. إن مسؤوليتنا الإنسانية وضميرنا يحتمان علينا وضع حد لهذه المأساة.

وقال أردوغان إن العدوان الإسرائيلي الأخير على قطاع غزة تحول بسرعة إلى مأساة إنسانية حيث أدى إلى وفاة حوالي 1400 فلسطيني معظمهم من النساء والأطفال نتيجة استخدام قنابل الفوسفور الأبيض من قبل الجيش الإسرائيلي.

وعلى الرغم من تعهدات المجتمع الدولي في مؤتمر شرم الشيخ بتقديم مليارات الدولارات لإعادة إعمار قطاع غزة إلا أنه حتى الآن مازالت المأساة الإنسانية في القطاع مستمرة، والناس لا يزالون يعيشون في خيام ولا يستطيعون أن يجدوا الماء الصالح للشرب.

يقول علماء المسلمين الموقعون على "بيان مكة": إن الذي أغرى اليهود في عدوانهم على القدس هو هذا الصمت الرهيب من الأمة بكل فئاتها.

لكن رغم هوان المسلمين الآن فإن النصر على اليهود قادم لا ريب فيه، هذه بشارة الصادق المصدوق صلى الله عليه وسلم، فعلى كل مسلم يعيش في هذا العصر أن يخشى أن يكون ممن قال الله فيهم: {وإن تتولوا يستبدل قوما غيركم ثم لا يكونوا أمثالكم}।

واعلموا ايها المسلمون ان بهدم المسجد الاقصى تهدم الامة ولن تقوم لها قائمة بعدها واعلموا إن المسجد الأقصى سيتحرر فقط بالأيدي المتوضئة التي تحمل البندقية في يد والمصحف في أخرى، كما قال رئيس الوزراء الفلسطيني إسماعيل هنية في حفل تخريج ستة عشر ألف حافظ وحافظة لكتاب الله في غزة، حيث دوت مقولة "هذا هو جيل النصر".

Monday, March 8, 2010

لملموا كل الجراح


لملموا كل الجراح.. جففوا دمع النواح



 

blogger templates | Make Money Online